http://koom.mam9.com


    ادم وحواء

    شاطر

    ابوسعد
    جداوي جديد
    جداوي جديد

    ذكر عدد الرسائل : 14
    مزاجك اليوم :
    تاريخ التسجيل : 10/01/2009

    ادم وحواء

    مُساهمة من طرف ابوسعد في الأحد يناير 11, 2009 1:38 am

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
    سؤال دائما تنتابنى ولا يزال...؟؟ لماذا العلاقة بين ادم وحواء البعض منا يبنيها عاى اساس النزاع والاختلاف وكاننا نعيش معركة لا نعرف اسبابها ولا حتى ساحتها تبدو كنيران بركان تنتظر الدفع لتصب نار غضبها على الطرف الاخر فاصبح البعض ينتهز الفرصة ليصب نار غضبه على الجنس الثانى......
    واخر ما حيرنى هو موضوع كتبه اخ كريم حول تعدد الزوجات وكثرة تعليقاته...فاذا باخت كريمة تطرح موضوع اخر وكان عنوانه""فضل تعدد الازواج""
    للوهلة الاولى ظننته خطا كتابى ...لكن الفضول دفعنى لقراءته لان المقال كان ضمن المختارات.....
    .فكان الموضوع يتحدث عن امراة يمنية متزوجة بثلاث رجال فى ان واحد....؟؟؟ فصدمت مرتين...الاولى كانت ان الموضوع يتحدث عن زانية.....والثانية انى تابعت قراءة المقال بهدف معرفة معنى العنوان.. او ربما اكتشف ما تقصده من فوائد...؟.ولم اجد الا نفسى فى قصة ينذى لها الجبين وهل هذه مزحة ام حقيقة...؟؟؟؟
    وكان رايى ولا يزال ان الموضوعين ليس لهما علاقة اصلا لان الاول يتحدث عن شرع موجود والثانى عن زنى.....
    المهم ....فشعرت وكانى ارى حربا باردة بين موضوعين مختلفين...فتذكرت الكثير من الامثلة عن نزاعات بين الجنسين وقلت
    لماذا ننطلق من جعل العلاقة بين الرجل والمراة علاقة عداء وكاننا ننتظرحتى تستعيد المراة حريتها بالقوة من يد الرجل....لماذا نجعلها علاقة تحرير فى حين انها علاقة تغريب
    فالحرية الحقيقية ليست الخروج عن مبادىء ديننا ...فى هدم ذاتنا ومجتمعنا....حريتنا فى ابراز قيمتنا...فى حفظ كرامتنا ...فى اثبات شخصيتنا ...حقوقنا ان نصل الى اعلى المستويات ونيل ارقى الشهادات وبذلك اكون جنبا مع جنب مع الرجل لخدمة اوطاننا ورفع شانهم بين الدول""
    فمعركتنا فى الحياة ليست مع الرجل لكنها مع الباطل واهله والمشاكل التى تواجهها المراة من تخلف وجهل ...معركة مع الرذيلة.و......و.....؟
    اما كان الاحرى ان نجعلها حرب ضد نفس الجنس
    فمثلا نحن النساء نجعلها حربا ضد المراة الجاهلة ..ضد الزانية...ضد الفنانات الرخيصات اللاتى جعلوا شبابنا فى حالة يرثى لها....؟؟؟؟حربا ضد جعل المراة سلعة رخيصة تدخل فى كل صغيرة وكبيرة ...فى اشهارات ليس لها علاقة اصلا بالمراة...فى الاحذية...فى قارورة عطر رجالية....فى سيارة....فى حلوى...فى سيجارة...فى كحول...فى...و...و...القائمة طويلة...لماذا لا تكون ضد عمليات التجميل التى خلفت نساءا متشابهات فى نفس الانف ..العين...الخدين...وتقريبا نفس الوجه...ثم كيف نسمح لانفسنا ان يفرض علينا نموذج ما كانف طويل وشفتان ...و...ومن يضع هدا النموذج..اذن فلنحكم عقولنا التى ميزنا الله بها عن الحيونات........
    ربما اكثرت الحديث..ولكن اليس من الواجب ان نجعل هذه العلاقة علاقة تكامل كتكامل الليل والنهاربسواء""والليل اذا يغشى والنهار اذا تجلى وما خلق الذكر والانثى""
    والرسول عليه افضل الصلوات يؤكد هذا التكامل فيقول""الا استوصوا بالنساء خيرا فانهن عوان عندكم "".......وقوله ""خيركم خيركم لاهله وانا خيركم لاهلى""
    لماذا لا نجعلها علاقة تشاور واحترام وتعاون...."النساء شقائق الرجال""
    لماذا لا نجعل ميزان التفاضل بين المراة والرجل العمل الصالح والتقوى.قال تعالى""يا ايها الناس انا خلقناكم من ذكر وانثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم""
    ربما نعلم ان معركتنا مع الرجل ليست لتاخذ المراة حقوقها لان تشريعات الاسلام تضمن ادق حقوق المراة واذا ما وجدنا اختلافا ضمن بعض الاحكام بين الرجل والمراة كجعل القوامة بيد الرجل والارث فان الاسلام ينظر اولا الى الاختلاف فى المسؤوليات الملقاة على عاتق الرجل والمراة ومن جهة اخرى توفير الحماية للاسرة والمجتمع من جهة اخرى...
    وسؤالى الاخير هل هى حرب حقيقية ام وهم نتخبط به ام فى الاصل حرب اعلامية فقط..........ومتى تظهر ملامح الانفراج .....اتمنى الاجابة منكم
    فى امان الله.......................الى الملتقى باذن الله....

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 7:12 pm